صــــــ بويز ــــــــا مطة
((السلام عليكم))
اهلا بك ايها الزائر الكريم أسعدنا مرورك بنا ونسعد اكثر بنضمامك الينا...
تفضل بالدخول او التسجيل

خبر عاجل

اذهب الى الأسفل

77 خبر عاجل

مُساهمة من طرف سعد حمدان ( مو زنبي اني ح في الثلاثاء ديسمبر 08, 2009 8:19 am

تامر حسني يصاب في بطنه بعد هجوم المراهقات عليه في الجزائر ..
B][]تامر حسني يصاب في بطنه بعد هجوم المراهقات عليه في الجزائر [/b]




تعرض الفنان المصري تامر حسني لإصابات طفيفة في البطن عند وصوله إلى مطار "هواري بومدين" الدولي بالجزائر يوم الأربعاء إثر هجوم عدد كبير من المراهقات عليه.



وقالت صحيفة "النهار" الجزائرية إن الفتيات اللواتي تراوحت أعمارهن بين 14 و18 عاماً هتفن باسم تامر حسني ورددن أغنياته، وقامت إحداهن بالهجوم عليه لكي تصافحه بنفسها في الوقت الذي كان يمشي وسط إجراءات أمنية مشددة في باحة المطار حتى أنه توقف لكي يسلم عليها.
وأضافت الصحيفة أن الحراسة الخاصة بتامر حسني اضطروا إلى الاستعانة بشرطة المطار لإخراجه منه وحتى ركوب السيارة التي أقلَّته إلى الفندق
وقال الطبيب الذي فحص تامر حسني للصحيفة "إنها إصابة خفيفة ستزول بعد أخذه قسطاً من الراحة".
هذا وكان مسؤول في وكالة " ساغام سات" المسؤولة عن تنظيم الحفلات الغنائية بالجزائر قد نفى ما تردد حول تقاضي الفنان المصري تامر حسني مبلغ 23 مليون دولار مقابل الحفل الذي سيحييه اليوم الخميس في الجزائر
وتعتبر هذه أول زيارة فنية يقوم بها تامر حسني إلى الجزائر وقد بلغ سعر تذكرة الحفل 2000 دينار جزائري ولاقت إقبالاً كبيراً









صورة من صور أخرى لا نستطيع نشرها عن هذه المهزلة التي وقعت في سابقة وصفها أغلب الحضور بالخطيرة، حولت أمس، بعض المراهقات الندوة الصحفية الخاصة بالفنان المصري تامر حسني في بدايتها إلى حصة للنوح والبكاء، حتى أنه وجد نفسه في حرج من كثرة الطلبات التي لبى بعضها، فغنى بعض أشهر العناوين.

وتحول على إثرها الإعلاميون من منشطي نقاش إلى متفرجين على مهزلة هي الأولى من نوعها، ثم سرعان ما تحول اللقاء إلى حلبة مصارعة بينهن للظفر بصورة معه، ولو أن "القنوعات" كن قليلات جدا، ذلك أن أغلبيتهن هجمن عليه يعانقنه لمدة طويلة، وهن في حالة نفسية يرثى لها، منهن من ذرفن دموعا ساخنة في هدوء ومنهن من تعالت أصواتهن المنادية "تامر...تامر"، إلا أن جهود الملقب بأمير الأغنية الشبابية في التخلص من حصارهن باءت بالفشل، رغم تدخل أعوان الحراسة وبعض أعوان الأمن الذين لم يستطيعوا التحكم في الوضع لقرابة نصف ساعة.فجأة سقط تامر وهو محاط بالمراهقات، وهو يتوجع شاحب الوجه، ما أثار ضجة أخرى ونحيبا أكثر بسبب محاولة إحداهن عضه بقوة. واستطاع أن يدخله الحراس بقوة إلى إحدى قاعات الشيراطون، حيث أغلقوا عليه وطردوا المعجبات.الحادثة كانت صدمة قوية عن الحالة النفسية التي آلت إليها مراهقاتنا، فبعد أن كنا نستغرب من تصرفات المعجبين في أوروبا وأمريكا، كان السيناريو بفندق الشيراطون صفعة قوية لدق ناقوس الخطر.السؤال الذي طرحه الحضور هو عن كيفية السماح للمراهقات بالدخول إلى ندوة نظمت للصحافة، حتى أن الصحفيين أظهروا البطاقة المهنية حتى سمح لهم بالدخول إلى الفندق. تقربت الشروق من إحداهن، وكانت في حالة سيئة لا تتوقف عن البكاء، وسألناها عن سر هذا الجنون؟ فأجابت "نحبه كثيرا وهو مثلنا الأعلى لسنا مجنونات"، وأضافت أخرى "لا يعلم أولياؤنا بتواجدنا هنا، لا تصورونا أرجوكم".
غير موجود
avatar
سعد حمدان ( مو زنبي اني ح
.............................
.............................

عدد المساهمات : 266
نقاط : 3763
تاريخ التسجيل : 02/12/2009
الأوسمه :

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى